بيان حركة هلموا لتونس على إثر حادثة وفاة 11 رضيعا بمركز التوليد وطب الرضيع بالرابطة

بيان حركة هلموا لتونس على إثر حادثة وفاة 11 رضيعا بمركز التوليد وطب الرضيع بالرابطة

بيان حركة هلموا لتونس على إثر حادثة وفاة 11 رضيعا بمركز التوليد وطب الرضيع بالرابطة. على إثر الفاجعة الأليمة والفظيعة التي أودت بوفاة 11 رضيعا بمركز التوليد وطب الرضيع بالرابطة في ظروف مسترابة، تعبر حركة هلموا لتونس عن تضامنها التام مع عائلات ضحايا الإهمال والتسيب والفوضى العارمة التي أصبحت تنخر المرفق الصحي بتونس. وإذ تدعو إلى تقديم الرعاية النفسية والمادية العاجلة للأسر المنكوبة، فهي تؤكد على وجوب توخي الشفافية والمصارحة والوضوح والموضوعية في سير التحقيقات الجارية والإسراع بكشف كلّ ملابسات هذه الكارثة غير المسبوقة في مستشفياتنا العموميّة، وتقديم الحقيقة كاملة للشّعب سواء كانت تقصيرا أو خطأ طبّيا أوعملا إجراميّا، وعدم التردّد في تحميل المسؤوليات و في اتّخاذ كلّ الإجراءات القانونية ضدّ كلّ من يكشف عنه التحقيق. كما تؤكد الحركة على أن إصلاح قطاع الصحة العمومية وتخليصه من الفاسدين ممن يقايضون مصالحهم الشخصية بأرواح المواطنين، ومن سياسة التدمير الممنهج التي تمارس عليه منذ عقود، أصبح ضرورة ملحة ولا يقبل التأجيل . كما تحمل الحركة الحكومة مسؤولية تردي الأوضاع على كافة المستويات وفي كل المجالات وتعبر عن خشيتها من مغبة حصول المزيد من الكوارث، نتيجة تفرغ الفريق الحكومي لتأسيس حزب سياسي بدل الانكباب على خدمة العباد والبلاد. عاشت تونس وعاش شعبها الأبي

Leave a comment